مجلة الحضارة الإسلامية
Volume 16, Numéro 26, Pages 165-192

التكييف الشرعي لحالة الدفاع الشرعي

الكاتب : الزهرة بن عمار .

الملخص

حث الإسلام على المحافظة على النفس ، وجعل هذه المحافظة من حقوق الله تعالى وليست حقا شخصيا للإنسان نفسه ، فلا يحق له أن يزهق نفسه بإرادته متى شاء ، حتى جعل الإسلام قتل نفس واحدة كقتل الناس جميعا ، قال تعالى :" مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ." (1) وترتب على هذا أحكام معينة ، متعلقة بالنفس ، فحرمت أمور وفرضت أمور أخرى ، لمراعاة حق الله تعالى في النفس البشرية . ويمكن أن نقسم المحرمات في مجال الأنفس إلى قسمين ، باعتبار علاقة الإنسان بهذه الأنفس ، والقسمان هنا : المحرمات في حق نفسه ، والمحرمات في حق نفس غيره .

الكلمات المفتاحية

الدفتع القتل الشرع التكييف