مجلة الحكمة للدراسات الفلسفية
Volume 3, Numéro 6, Pages 143-160

أزمة التربية في العالم العربي: أزمة قطاع أم أزمة مجتمع؟ الجزائر نموذجا.

الكاتب : محمد مناد .

الملخص

المنظومة التربوية في الجزائر قطعت خطوات عملاقة من حيث التغطية و التمدرس وفسحت المجال لكل الجزائريين للاستفادة من التعليم و ترجمت بتواجد الهياكل المدرسية في كل مكان ، ولم تكتف بديمقراطية التعليم وتعميمه بل وإلزاميته مما يؤكد على الجهد المبذول منذ الاستقلال ،وعلى غرار وضع المجتمع الناشئ تعرضت لعدة مراحل من التعليم المفرنس الموروث إلى المزدوج ثم المعرب، والوصول إلى الجزأرة والاكتفاء الذاتي من الكوادر الجزائريين، كل هذا لم يشفع لمسؤولي قطاع التربية في الجزائر في ظل الإنتكاسات والتحديات الجديدة التي فرضتها التغيرات الداخلية والخارجية، والتي أفرزت أزمة حقيقة تهدد المنظومة التربوية في الجزائر، فالدعوة للمسارعة إلى إصلاح النظام التربوي مؤشر على عمق هذه الأزمة وتأثيراتها على البنية الإجتماعية.

الكلمات المفتاحية

التربية،أزمة،التحديات،النظام التربوي،المجتمع.