مجلة البحوث والدراسات
Volume 11, Numéro 2, Pages 51-86

الضوابط الشرعية للتبرع بالأعضاء

الكاتب : عبد الحق حميش .

الملخص

إن التبرع بالأعضاء من المسائل الحادثة، التي لم يتعرض لها فقهاء المسلمين القدامى؛ ذلك لأنّ هذه المسألة وليدة التقدم العلمي الذي توصل إليه الأطباء في مجال غرس الأعضاء، فلقد حققوا نتائج باهرة في نقل وزراعة الأعضاء من الأحياء والأموات وغرسها فيمن فقدوا أعضاءهم أو تلفت بسبب مرض أو غيره. وبناء عليه، اختلفت آراء العلماء المعاصرين في المسألة؛ ويفضل سرد الأقوال وأدلتها، بيان القواعد الفقهية الكلية التي تندرج تحتها هذه القضية، وجذورها في التراث الفقهي القديم ثم نأتي لحكم التبرع بالأعضاء، وضوابط ذلك، ثم بيان بعض الأحكام ذات العلاقة بموضوع التبرع بالأعضاء. The organ donation is one of the new issues, which have not been addressed by old Muslim jurists. So that this issue is the result of scientific progress reached by the doctors in the field of the organ transplant. They have achieved impressive results in the transfer and organ transplant from living and the dead. Then planted in people who have lost or damaged their organs because of illness or other. Accordingly, the views of contemporary scholars differed on the matter.

الكلمات المفتاحية

التبرع بالأعضاءـ زراعة الأعضاء ـ القواعد الفقهية ـ الأحكام الشرعية. organ donation - organ transplant - jurisprudential rules - shar'i rulings.