مجلة البحوث والدراسات
Volume 12, Numéro 1, Pages 247-276

حماية الممتلكات الثقافية زمن النزاعات المسلحة في ظل البروتوكول الثاني لاتفاقية لاهاي 1954 المعتمد في 26 مارس 1999.

الكاتب : وسيلة مرزوقي .

الملخص

تمثل الممتلكات الثقافية إرث الحضارات القديمة وفخر الإنسانية، ونتيجة ذلك حظيت بالاهتمام من قبل واضعي القانون الدولي الإنساني والذين حاولوا وضع قواعد تحمي هذه الممتلكات زمن النزاعات المسلحة. وقد تجلى ذلك من خلال اتفاقية لاهاي 1954 وبروتوكولها الأول، ولكن نتيجة القصور الذي اعتراها وكثرة الانتهاكات التي تعرضت لها قواعد الحماية هذه، تم التفكير في ضرورة وضع نصوص جديدة تعزز هذه الحماية، وبذلك تم اعتماد البروتوكول الثاني لعام 1999، والذي جاء بنصوص تثمن الحماية المقررة للممتلكات الثقافية زمن النزاعات المسلحة. Cultural property represents the legacy of ancient civilizations and the pride of humanity. As a result, it received attention by the authors of the international humanitarian law and who have tried to develop rules to protect the property in time of armed conflict. This was demonstrated through the Hague Convention in 1954 and its First Protocol, but as a result of shortcomings contained this Convention and its Protocol, and the violations that have occurred, It has been thinking about the need to develop new texts in order to reinforce this protection. As a result, the adoption of the Second Protocol of 1999, which includes provisions that reinforce the protection of cultural property in times of armed conflict.

الكلمات المفتاحية

الثقافة، الحماية، النزاع المسلح، الممتلكات، العهود والمواثيق. culture, protection, armed conflict, Property, covenants and conventions.