مجلة دفاتر اقتصادية
Volume 2, Numéro 1, Pages 26-43

التكامل الاقتصادي العربي مسيرة طويلة ونتائج متواضعة : ما المطلوب؟

الكاتب : شنجار عبد الكريم جابر .

الملخص

لقد كانت الدول العربية حتى انتهاء الحرب العالمية الأولى تكون مجتمعاً اقتصادياً واحداً ينتقل المواطنون العرب بحرية بين أرجاءه ويتم التداول السلعي والخدمي وانتقال رؤوس الأموال بحرية كاملة، وآنذاك كانت الدول العربية تتبع نفس الأساليب في الإنتاج ويخضعون لنفس النظم الاقتصادية فيما يخص العملة المتداولة أو التجارة الداخلية أو الخارجية. أدرك العرب أهمية الوحدة الاقتصادية مبكرا ، وسعوا إلى ذلك منذ صدور بروتوكول الإسكندرية في 7 / 10/ 1944 الذي أعلن ميلاد جامعة الدول العربية ، وكان من ابرز الأهداف آنذاك يتمثل في التعاون في الشؤون الاقتصادية ثم جاء الموضوع في اهتمام تأكيد جديدين عندما أبرمت معاهدة الدفاع المشترك والتعاون الاقتصادي في 17/6/1990 ( المادة 7) والتي أشارت إلى أنها تربط مابين تحقيق أهداف الدفاع المشترك عن الدول العربية وبين التعاون بينها لتقوية اقتصاداتها . وبعيداً عن العوامل السياسية التي شهدها الوطن العربي والتقسيمات التي حصلت بفعل الأجنبي، فقد بذلت محاولات تكاملية عربية سواء في إطار الجامعة العربية باعتبارها الوعاء الوحيد الذي يجمع الدول العربية بعد الحرب العالمية الثانية أو من خلال الاتفاقيات الثنائية. سنتناول مسيرة التكامل الاقتصادي العربي الطويلة للوقوف على النتائج للخروج برؤية واضحة لهذه المسيرة ، لوضعها في الميزان وترك ماهو مطلوب عربيا يتحدد في ضوء واقع هذا التكامل

الكلمات المفتاحية

التكامل الاقتصادي- التجارة البينية- العالم العربي