استخدام الخريطة الإستراتيجية لمدخل بطاقة الأداء المتوازن في وصف وتنفيذ استراتيجيات الميزة التنافسية - نموذج مقترح- | ASJP

مجلة البحوث الاقتصادية والمالية
Volume 4, Numéro 1, Pages 315-335

استخدام الخريطة الإستراتيجية لمدخل بطاقة الأداء المتوازن في وصف وتنفيذ استراتيجيات الميزة التنافسية - نموذج مقترح-

الكاتب : قنطاس عبلة,

الملخص

تعد الخريطة الإستراتيجية من النماذج الشاملة التي تربط بين مقاييس المنظورات الأربعة لبطاقة الأداء المتوازن، والتي تهدف إلى تحويل الأصول غير الملموسة إلى نتائج ملموسة، وإلى فهم كيفية قيادة الأصول الغير ملموسة لخلق قيمة مستدامة للمؤسسات، كما تعد إحدى الوسائل المستخدمة لتوضيح وتوصيل إستراتيجية المؤسسة وعملياتها وأنظمتها للعاملين ليتمكنوا من تطبيق هذه الإستراتيجية، أي توفر الحلقة المفقودة بين عملية وصف الإستراتيجية وتنفيذها،ونركز في دراستنا هذه على استراتيجيات الميزة التنافسية، هذه الأخيرة التي تساعد على بناء ميزة تنافسية مستدامة للمؤسسة تحقق لها التفوق على منافسيها، وإن اختيار أي تلك الاستراتيجيات لا بد أن يتوافق مع ظروف عمل المؤسسة الداخلية والخارجية وكذلك ظروف المنافسة داخل الصناعة.

الكلمات المفتاحية

بطاقة الأداء المتوازن؛ منظورات بطاقة الأداء المتوازن؛ الخريطة الإستراتيجية؛ استراتيجيات الميزة التنافسية.