مجلة دراسات جبائية
Volume 2, Numéro 1, Pages 157-172

دورا للامركزية الجبائية في تفعيل الموارد المالية للجماعات المحلية

الكاتب : احمد طرطار . منصور بن عمارة .

الملخص

إن الجماعات المحلية كهيئة إدارية لامركزية أسندت لها مهمة إدارة المرافق المحلية تحرص على تطبيق مختلف الإصلاحات و تفعيل دور المواطنين على مستوى القاعدة في وضع و تنفيذ مختلف البرامج التنموية و بتبني كل الآفاق و التطلعات التي من شانها تحقيق تنمية محلية تعزز و تقوي التنمية الوطنية في إطار شامل ومتكامل. فمن اجل تمكين الإدارة اللامركزية من تمويل الخدمات من جهة، ومن أجل المساواة في أغلب الخدمات المقدمة من جهة أخرى، تمركزت الإدارة العامة، وجلبت هذه المركزية معها قوانين ولوائح، لتكون هذه الخدمات إجبارية على الإدارة اللامركزية؛ وتوافق مع هذا أن أصبحت الإعانات المالية من الحكومة المركزية ضماناً لالتزام الإدارة المحلية بمعايير الأداء والمساواة التي وضعت مركزياً. وقد ساعدت جملةٌ من التنظيمات بين الإدارة المركزية والإدارة اللامركزية لإشباع الحاجات الأساسية بشكلٍ متوازن في جميع أجزاء الوطن، من هذه التنظيمات والإجراءات "الصندوق المشترك للجماعات المحلية".الذي يعتبر انجع وسيلة في اطار الجباية المحلية لتموييل الجماعات المحلية حيث يعمل كجهاز فعال عن طريق إعانات التسييرو إعانات التجهيز والاستثمار و لكن بصفة عامة لا يمكن الحـديث عن لامركزيةٍ حقيقية في الجـزائر؛ فالبلديات غير مستقلة ولا تتمتَّع بالحرية المطلقة في تدبير مواردها المالية الجبائية، كما أن التشريع الجبائي لم يترك مجالاً واسعاً للبلديات في فرض الضرائب والرسوم التي يراها مناسبة؛ الأمر الذي ينعكس بدوره على حصيلة الضرائب والرسوم الذي ينجرُّ عنه ضعف قدرة البلدية على خدمة المرفق العام

الكلمات المفتاحية

اللامركزية الجبائية ; الجماعات المحلية