مجلة دراسات جبائية
Volume 1, Numéro 1, Pages 81-96

آليـــــــــــات الرقـــــابة على الاقتصاد الـوطـــــني كإستراتيجية لدعم اللامركزية وتحقيق التنمية المحلية في الجزائر

الكاتب : بلقاسم سعودي . عبد الصمد سعودي .

الملخص

تعتبر الجماعات المحلية جزءا لا يتجزأ من الدولة، أي أنها تابعة لها بالرغم من وجود اللامركزية، التي تعتبر أسلوبا من أساليب التنظيم الإداري، والتي تعني توزيع الوظيفة الإدارية بين السلطات المركزية في الدولة والهيئات الإدارية المنتخبة ، تباشر مهامها تحت رقابة هذه السلطة؛ ولتحقيق الأهداف وعدم التلاعب بنفقات والإيرادات للجماعات المحلية ضرورة وجود رقابة تواكب جميع مراحل الميزانية من إعداد، والاعتماد والتنفيذ والرقابة على سلامة تنفيذ الخطة المالية للجماعات المحلية إنفاقا وإيرادا وفقا لما قررته ميزانيتها. هذه الرقابة التي تعمل على التحقق من استخدام الاعتمادات المقررة في الأغراض التي تخصص من أجلها مع كشف سوء التسيير والاستغلال ، بالإضافة إلى الزيادة في الإنفاق؛ هكذا نجد أن هناك بلديات تعاني من عجز في ميزانيتها، وتبقى عاجزة على إحداث التنمية المحلية بالرغم من الفوائض المالية الكبيرة في الجزائر. كما أن مدى تطبيق الأهداف المسطرة من خلال تغطية الميزانية تتعلق بصفة مباشرة بمدى سلامة القواعد المحاسبية والقوانين المنظمة لها، فالرقابة تهدف إلى ترسيخ روح الصرامة لتحقيق العدالة بردع كل من قامة بالتلاعب بمداخيل ونفقات الجماعات المحلية .

الكلمات المفتاحية

المركزية واللامركزية ; التنمية المحلية