الممارسات اللّغويّة
Volume 7, Numéro 36, Pages 159-178

التّنظير عماد نشاط المترجِم ميشال بالار (michel Ballard)

الكاتب : محمد بسناسي .

الملخص

في خضّم تأكيد الدراسة الترجميّة على العوامل الاجتماعيّة/اللسانيّة أو على أهميّة التلقّي؛ فهي قد تشوّش اليوم نظرتنا للتّرجمة، كما أنّها قد تقودنا إلى اقتفاء مسالك ثانويّة لتدارس الظاهرة. صحيح أنّ مقاربة واقعيّة خاصّة بالتّرجمة، لا يمكن أن تتغاضى عن هذه الاعتبارات، بيد أنّه لا ينبغي أن نتجاهل كذلك بواعث التّرجمة، من اختلاف بين الألسنة، وواقع النصوص من حيث أنّها مواضيع يجب أنْ تُفهم ويُعاد إبداعها، ولما نستعين بالمدونات من أجل دراسة التّرجمة، ينبغي إعادة تعريف مفهومي التكافؤ ووحدة التّرجمة، وتعالقهما بالتطوّر الفعلي لعمليّة التّرجمة نفسها. وينبغي لهذه الدراسة أن توضح لنا، وأن تحسب حساب، شتّى مظاهر تدخلّات المترجم؛ من منطلق أن هذه التدخلّات عناصر أساسيّة في التّنظير.

الكلمات المفتاحية

مترجِم، دراسة المدوّنات، تكافؤ، تنظير، وحدة التّرجمة.