الخطاب
Volume 8, Numéro 16, Pages 11-54

إعادة كتابة التاريخ في رواية: "بعيدا من المدينة" لآسيا جبار

الكاتب : راشدي حسان .

الملخص

تثير رواية "بعيدا من المدينة" (بنات إسماعيل)، للكاتبة آسيا جبّار، جملة من الأسئلة المشروعة ذات الصلة بالكتابة الأدبية عامة، والكتابة الروائية بشكل خاص. ذلك أن نص "بعيدا من المدينة"، يمتح مشروعية وجوده التاريخية من عمل بحثيّ في بطون كتب التاريخ الإسلامي القديم، مثل الطبقات الكبرى لابن سعد، وتاريخ الطبري، وسيرة ابن هشام. وليستحيل بفعل براعة قلم الكاتبة جبار وسحر بيانها إلى عمل روائي، يشي بشعرية للسرد مُدْركة للعارف بعالم الرواية. وليزاوج هذا النص حينئذ، في تناغم حسّاس وجميل، بين التاريخ والمتخيل: تاريخ لماض قد ولّى، وتاريخ يخترعه نسيج خطاب روائيّ متخيل، تعرض من خلاله الكاتبة جبار موقفها من اللغة الحكي، الشخصية... إنها سمات الرواية التاريخية الجديدة (Nouveau roman Historique) التي يتآلف فيها العمل الأدبي بالعمل التاريخي التوثيقي. والرواية إلى جانب ذلك برهاناتها الأيديولوجية – وإن كانت مبطنة – تعلن عن حوار مع التاريخ في سياقات كتابته في العهود الإسلامية الأولى، وهذا مع أخذ مسافة ... من القرآن والحديث. إنه مشروع إعادة قراءة التاريخ، قراءة نقدية، واعية، متفحصة، قراءة الحاضر التاريخي، للماضي التاريخي. ومن ثمة إعادة كتابته.

الكلمات المفتاحية

--