الخطاب
Volume 7, Numéro 11, Pages 11-28

القدرة النصية: مقاربة تعريفية عامة

الكاتب : أراق سعيد .

الملخص

في مجال العلوم الإنسانية بشكل عام، يشتد عود التخصصات المعرفية كلما ترسخت قدرتها على نحت مفاهيمها الخاصة، وبناء شبكة مصطلحاتها، من أجل توظيفها إجرائيا، وتحويلها إلى آلية اشتغال وبحث واستقصاء. ويمكن القول إن العلوم الإنسانية ليست في نهاية المطاف إلا شبكة من المفاهيم والمصطلحات وهي في حالة توظيف واستنفار وتجل واشتغال؛ فعلم النفس الفرويدي مثلا ليس سوى الكثافة النظرية المترتبة معرفيا عن اشتغال مفاهيم الوعي واللاوعي والليبيدو، بدون هذه المفاهيم لم يكن بإمكان علم النفس الفرويدي أن يحقق هويته النظرية والمعرفية التي عُرف بها، وما زال يعرف بها إلى حد الآن؛ إن" المفهوم الدقيق والواضح، والكلمات المفهومة هما الشرطان الضروريان لإخراج الأفكار إلى حيز الوجود( )" كما يقول جوزيف جوبير Joseph Joubert .

الكلمات المفتاحية

--