مجلة عصور الجديدة
Volume 7, Numéro 26, Pages 24-33

Bugía En La época De Los Hamadíes

Auteurs : Benali-amar Nouara .

Résumé

تعد بجاية من أهم المدن التجارية والحضارية في العصر الوسيط، بلغ تطور عاصمة الحماديين في جميع المجالات مستوى رفيعا في القرنين الحادي والثاني عشر الميلاديين٬ حيث كان لمينائها مكانة مرموقة مقارنة بنظرائه من الموانئ الأوروبية، كان ميناء بجاية همزة الوصل بين أوروبا والمغرب٬ حيث يعد نقطة انطلاق البضائع المصدرة من الموانئ الأوروبية نحو المدن الداخلية المغاربية، كما كان من أهم الأسواق في شمال إفريقيا. أما بالنسبة للحضارة والثقافة البجائية في العهد العثماني فقد بلغت أوجها٬ حيث كانت قطبا علميا ووجهة للكثير من العلماء والفقهاء وطالبي العلم المسلمين وغير المسلمين، وكان الطابع العمراني للمدينة امتدادا للأندلس التي أثرت بشكل كبير في المدينة. بجاية الحمادية هي نموذج الدولة المتطورة في جميع المجالات٬ المنافسة لأكبر القوى الاقتصادية في ذلك الوقت.

Mots clés

بجاية- التجارة- الحضارة- العصور الوسيط- الحماديين- أوروبا- المغرب- العهد العثماني- العلماء- الفقهاء- طلاب العلم.