الاقتصاد والتنمية
Volume 1, Numéro 1, Pages 64-79
2013-01-15

دور الجامعة في بناء ثقافة ريادة الأعمال

الكاتب : خالدي رشيدة .

الملخص

الملخص: تقوم الريادة بدور مهم في لاقتصاديات العالمية كونها تعتبر في الوقت الحالي من أبرز محركات عجلة التنمية الاقتصادية، وذلك بإنشاء منظمات رائدة تساهم في التطور المحلي من خلال توفير فرص العمل وزيادة العوائد المالية والاقتصادية، حيث أن ريادة الأعمال عبارة عن العملية التي تساعد على خلق أنشطة إقتصادية جديدة من خلال العمليات التي تقوم بها من بحث وتطوير وإنتاج وتوزيع للمنتجات أو الخدمات، ذلك للمساهمة في التنمية الاقتصادية بإنشاء شركات ناشئة في المجال التقني تؤدي إلى تحسين التنمية الاقتصادية، في حين أن مسؤولية الجامعة في التنمية وخدمة المجتمع تشجع روح الريادة والإبتكار والتطوير والتعريف بمصادر وجهات التمويل للمشروعات الصغيرة وعرض النماذج الناجحة من رواد الأعمال. Summary: The leadership played an important role in the global economies being considered at the moment of the leading engines wheel of economic development, with the establishment of organizations leading contribute to the development of the local through the provision of jobs and increase financial returns and economic development, where entrepreneurship is a process that helps to create economic activities new through operations carried out by the research and development, production and distribution of products or services, so as to contribute to the economic development creates start-ups in the technical field lead to improved economic development, while the responsibility of the university in the development and community service encourages entrepreneurship and innovation, development and definition sources and destinations funding for small projects and display models of successful entrepreneurs.

الكلمات المفتاحية

الجامعة، التعليم العالي، ريادة الأعمال، البحث العلمي