مقاربات فلسفية
Volume 2, Numéro 5, Pages 75-87

طبيعة المنهج العلمي المعاصر الذي طرحته النظرية الكوانطية في ضوء التصورات الفيزيائيةالجديدة

الكاتب : نادية ماني سعادة .

الملخص

كشف التقدم الهائل الذي حظيت به العلوم الفيزيائية المعاصرة عن منطق محكم لبناء النظريات العلمية،دلك عندما أصبح يأسس لهده النظريات بطريقة مخالفة تماما لما كانت عليه من قبل،إذ لم يعد بالإمكان التعبير عنها بالشكل الحتمي والمطلق الذي عهدناه عند علماء الفترة الكلاسيكية القديمة،بل أصبح ينظر إليها باعتبارها مجموعة من القضايا و العلائق القابلة للتعديل و التغيير باستمرار و بدون توقف،وهدا يعني أن اليقين الذي تمتعت به الدراسات العلمية القديمة والمتعلقة بالظواهر الطبيعية لم يعد موجودا اليوم ولا سبيل إلى إدراكه،ويكمن سبب دلك في أن القوانين التي صاغها العلماء المعاصرون لا تمثل سوى حقائق ونتائج احتمالية تقريبية طرحت بطريقة تجريدية عقلية. والمقصود هنا تكوين تصورات فكرية ورياضية تساعد العلماء على فهم أوسع للظواهر الطبيعية بدون الابتعاد عن الواقع. ومن هنا كانت فائدة بيان المنهج العلمي المعاصر أو"المنهج الفرضي الاستنباطي" الدي يختلف في مضمونه عن المنهج الاستقرائي التقليدي.

الكلمات المفتاحية

المنهج العلمي المعاصر .النظرية.الكوانطية . التصورات الفيزيائيةالجديدة.المنهج العلمي الجديد واحتمالية القوانين العلمية