الخطاب
Volume 4, Numéro 4, Pages 403-431

الآليات الحجاجية في نقائض جرير والفرزدق من خلال نقيضتيهما "سم ناقع" و"إن الذي سمك السماء"

الكاتب : مكلي شامة .

الملخص

ينتقد "فيليب بريتون" في كتابه الحجاج والتواصل L’argumentation dans la communication المخطط التواصلي التقليدي (المرسل – الرسالة – المرسل إليه). فإذا كان هذا المخطط يؤدي غرضه في حالة العملية التواصلية، فإنه يبقى مع ذلك في العملية الحجاجية ناقصا، فالفرق يكمن – في نظره – في كون العملية الأولى تعتمد على توصيل الأخبار، في حين تعتمد العملية الثانية على مطالبة الغير مشاركتنا الرأي بتجاوز عملية الإبلاغ والنقل إلى التأثير والتبليغ. ففي حين تكون المعلومة يقينية (كما في الحالة الأولى)، فإن الرأي يبقى احتماليا (كما في الحالة الثانية)، وينظـر إليه من وجهات نظر متعددة. لذلـك حـاول اقـتـراح مخـطـط آخـر – وهـو مـا يسمـيـه بالمثـلـث الحجاجــي –Le triangle argumentatif- حيث يكون فيه المرسل "عارضا"، والمرسل إليه "معروضا عليه"، واستبدال الرسالة ب "الرأي"* الذي يحتاج في حالة عرضه على الغير إلى دعم يكون بحجج قابلة للدحض حسب ما هو ممثل في هذا الشكل.

الكلمات المفتاحية

--