دراسات
Volume 5, Numéro 1, Pages 104-119

من معاني حذف المسند إليه في بناء الخطاب

الكاتب : سليماني كريمة . سليماني لحسن .

الملخص

العربية ثنائية المعنى، فكل جملها مكونة من مسند و مسند إليه، بهما تحدد دلالة الجملة، و بمجموع الجمل تحدد دلالة النص أي الخطاب، و هاتان الدعامتان المكونتان لمعاني الجمل تتعرضان للحذف لبناء معان أخَر غير التي كانت في الثبوت. فحذف أحدُ ركني الجملة يعطي دلالة جديدة بناء على الحذف، فالحذف إذن أعطى دلالة لم تكن موجودة في الثبوت، و كأنما هي تعبير آخر جديد على الرغم من كون الحذف ينطلق معناه بناء على ما هو موجود في الثبوت، يبدأ معنى الحذف حيث تنتهي دلالة الثبوت. يأخذ الحذف الثبوت قاعدة لبناء معان جديدة، و لكون العربية من خواصها الاختصار و الاقتصار فهي أميل لتوظيف الحذف إذن لبلوغ الإبانة و البلاغة، فمتى بلغت المعنى فقد بلغت و فصحت و أبنت أي كنت بليغا و فصيحا و ذا بيان في التعبير. و قد وظف القرآن هذا الأسلوب لإيصال المعاني المراد بلوغها بأقرب سبيل، كما وظفها الحديث الشريف و الشعر و النثر.

الكلمات المفتاحية

: اللغة، مسند، مسند إليه، الخطاب، الدلالة، الجملة، الكلمة، التركيب، الثبوت، حذف المسند، حذف المسند إليه، حذف الدلالة، تغير المعنى، وجوب، جواز، البيان، البلاغة، الفصاحة، بؤرة، قراءة، تأويل، مدلول، فائدة، معتمد الفائدة، محل الفائدة.