مجلة آفاق للأبحاث السياسية والقانونية
Volume 4, Numéro 2, Pages 116-136

الولايات المتحدة الأمريكية والقوى الدولية الصاعدة (دراسة حالة الصين)

الكاتب : تمارا أحمد يوسف العدوان .

الملخص

هدفت الدراسة إلى التعرف على الموقف الأمريكي من الصعود الصيني المدعوم بتطورات اقتصادية وعسكرية وبشرية وتكنولوجية ودبلوماسية، وقد استخدمت الدراسة المنهج الوصفي التحليلي للإجابة عن أسئلة الدراسة وتحقيق أهدافها، وقد استعرضت الدراسة طبيعة العلاقات الصينية الأمريكية القائمة على التعاون الاقتصادي المتبادل، إلى جانب استعراض أهم مؤشرات الصعود الصيني، وفي ظل اختلاف نظرة كل من الولايات المتحدة والصين لطبيعة النظام الدولي، حيث تصر الولايات المتحدة على الهيمنة والإبقاء على أحادي القطبية، بينما تدعو الصين إلى نظام متعدد الأقطاب تكون هي إحدى أقطابه. وقدّمت الدراسة ثلاثة سيناريوهات للموقف الأمريكي من صعود الصين، حيث يتجه السيناريو الأول إلى حدوث تقارب وتعاون صيني أمريكي مستقبلاً، بينما يتوقع السيناريو الثاني تشهد العلاقات الصينية الأمريكية توترات قد تؤدي إلى نزاع عسكري، ويرى السيناريو الثالث بأن الأوضاع على أرض الواقع لا تعبر عن علاقات صينية أمريكية قد ترقى مستقبلاً إلى حد التقارب والتعاون الاستراتيجي، ولن تصل أيضاً إلى حد المواجهة العسكرية

الكلمات المفتاحية

الولايات المتحدة، الصين، القوى الدولية الصاعدة، التحولات القانونية الدولية، التنظيم الدولي.