التكامل الاقتصادي
Volume 9, Numéro 3, Pages 77-92

السياحة الجزائرية بين التنمية والتقارير

الكاتب : بلحاج كمال . قازي أول محمد شكري .

الملخص

التزمت معظم دول العالم سياسة التنمية السياحية المستدامة وهذا حفاظا على مكاسبها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية من أجل تلبية احتياجات الأجيال الحالية والمستقبلية، والجزائر من بين الدول التي سايره هذه التوجهات خاصة في المجال السياحي من خلال انتهاج إستراتيجية وطنية للتنمية السياحية لأفاق 2030 والمخطط التوجيهي للتهيئة السياحية لأفاق 2030. حيت اعتمدت على وضع الأطر القانونية والتشريعية التي تحفز وتشجع على استخدام مختلف مواردها للمحافظة على البيئة السياحية، كما قدمت كل التسهيلات والدعم من اجل الاستثمار في المجال السياحي والشراكة مع المتعاملين الأجانب، إلا أن النتائج المحققة من إستراتيجية التنمية السياحية في الجزائر لم تبلغ الأهداف المسطرة. Most countries of the world have committed to a policy of sustainable tourism development, in order to preserve their economic, social and environmental gains in order to meet the needs of current and future generations, and Algeria is among the countries that have followed these trends, especially in the field of tourism by adopting a national strategy for tourism development for the horizons of 2030 and the directive scheme for preparing tourism for the horizons of 2030. It relied on developing legal and legislative frameworks that stimulate and encourage the use of its various resources to preserve the tourism environment, and provided all facilities and support for investment in the tourism field and partnership with foreign dealers, but the results achieved from the tourism development strategy in Algeria did not reach the established goals.

الكلمات المفتاحية

التنمية المستدامة ; الاستراتيجية السياحية ; المجال السياحي ; الجزائر ; Sustainable development ; Tourism strategy ; Tourism field ; Algeria