مجلة تحولات
Volume 3, Numéro 3, Pages 32-51

العدالة الانتقالية والانتقال الديمقراطي في الجزائر في ظل حراك 22 فبراير 2019

الكاتب : مسعودي فاتح . رمضان عبد المجيد .

الملخص

تجاوزت الجزائر أزمتها الأمنية والسياسية التي عاشتها مع أواخر الثمانينات وبداية التسعينات بفضل قانون المصالحة، باعتباره آلية من آليات العدالة الانتقالية بأوجهه المختلفة، بداية بقانون الرحمة سنة 1995، ثم الوئام المدني بعده بأربع سنوات، ليتبلور في سياسة المصالحة الوطنية التي تم الاستفتاء عنها شعبيا سنة 2005. لكن رغم ما حققته تلك التدابير من تحسن للوضع الأمني، فإن ملف العدالة الانتقالية ظل منقوصا لعدم معالجته مسائل المفقودين والمعتقلين السياسيين. ويشكل حراك فبراير 2019 في الجزائر فرصة لتسوية الملفات العالقة واستكمال العدالة الانتقالية لإنجاح انتقالها الديمقراطي.

الكلمات المفتاحية

العدالة الانتقالية ; الانتقال الديمقراطي ; الحراك الشعبي ; الجزائر