مجلة الحكمة للدراسات الفلسفية
Volume 9, Numéro 2, Pages 15-74

مقاربة نقدية في العلاقة بين الحداثة والعلمانية من قلق السؤال إلى ارتباك المآل

الكاتب : بوالشعير عبد العزيز .

الملخص

يدور موضوع البحث في سياق الدراسات الفلسفية التي تبحث في جدل العلاقة بين العلمانية والحداثة الغربية، تسائل مفهومهما، وتكشف عن جذر العلاقة بينهما، بالتحليل والنقد لأصولهما ومساراتهما ومآلاتهما، وتنوّع أسسهما، والسياقات التاريخية والاجتماعية التي ساهمت في تشكيلهما وساعدت على بلوتهما وتطوّرهما، والعوامل الفاعلة في نهضة مجتمعهما، وكيف شكّلت الحداثة العلمانية نسقا معرفيا خاصا انتظم فيه المجتمع الغربي منذ عصر النهضة إلى اليوم. ثم يعرض البحث لأهم الأفكار والأراء التي انتقدت الحداثة الغربية وزرعت حولها نظرة الريبة والتشكيك في كمالها وتفوقها. وأبرزت انتقالها من فردوس الأحلام إلى جحيم الآلام، وكيف أنها آلت إلى شكل من العدميّة والتعدّد، بسبب اختلالات فلسفة التنوير، ما أدى في النهاية إلى بروز النزعة الروحية في الغرب كحل لتجاوز مظالم الحداثة ومآسيها، وبخاصة بعد سقوط التّصور النّمطي للتقدّم في أوروبا، الذي تحوّل فيه المركز إلى هامش، ونادى بضرورة المرور إلى مابعد الحداثة والقول بنهاية المشروع الحداثي العلماني الغربي، من خلال ثورة الفكر الغربي على ذاته وإيمانه بالنسبية الثقافية. وقد اعتمدنا في مقاربتنا للموضوع المناهج الاستقرائية والتحليلية والنقدية، هدفنا من خلالها إلى فهم وتفسير علاقة العلمانية بالحداثة وتتبُّع تمظهراتها المتأزمة في الفكر والوجود والحياة والقيم.

الكلمات المفتاحية

الحداثة العقل الغربي أزمة الحداثة العلمانية نقد الحداثة