مجلة إسهامات للبحوث و الدراسات
Volume 2, Numéro 1, Pages 58-73

الدين أساساً للهوية الاجتماعية في الأدبيات الما بعد كولونيالية "علي شريعتي نموذجا"

الكاتب : سعدي علي .

الملخص

تهدف الدراسة الحالية لاستعراض نموذج عن الكتابات المابعد كولونيالية التي عنيت بمسألة الهوية، من خلال تناول أفكار عالم الاجتماع الإيراني علي شريعتي، الذي نهل من المنهجية الماركسية والفكر الإسلامي عامة والمذهب الشيعي خاصة، من أجل نحت هوية اجتماعية إيرانية فريدة من نوعها. لكن ينبغي التنبه إلى أن شريعتي لم يتبنى الفلسفة المادية التي تقوم عليها الماركسية، بل اكتفى بالاعتماد على منهجها التحليلي، والذي يرى في تاريخ المجتمعات الإنسانية، حلقات من الصراع الطبقي.

الكلمات المفتاحية

مابعد الكولونيالية، الهوية، الدين، التشيع، علي شريعتي