مجلة الباحث للدراسات الأكاديمية
Volume 8, Numéro 3, Pages 608-625

سلامة الجسم بين الحماية الجزائية و الضرورة العلاجية

الكاتب : مزياني عبد الستار . يوسفات علي هاشم .

الملخص

الحق في السلامة الجسدية، حق يقرره ويحميه القانون، وتشمل هذه الحماية جسم الإنسان بكامله دون استثناء أي جزء أو عنصر من العناصر المكونة له، بما يضمن الحفاظ على المستوى الصحي والتكامل الجسدي والتحرر من الآلام البدنية والنفسية، وأي سلوك يؤدي الى إحداث تغيير في أعضاء الجسم أو في أنسجته أو خلاياه أو أي مادة سائلة في الجسم، أو انخفاض في المستوى الصحي أو يحدث له آلاما بدنية أو نفسية، أو أي إخلال بأمن وسكينة وهدوء الجسم، يشكل جريمة معاقب غليها قانونا. لكن المشرع لم يعاقب على الأعمال الطبية فاستثناها من التجريم فأباحها حتى وإن كانت تشكل اعتداء على الحق في سلامة الجسم، على أساس رضاء المجني عليه بالعمل الطبي عند البعض، أو بترخيص القانون للأطباء بمزاولة مهنة الطب عند البعض الآخر، فتنتفي عن العمل الطبي صفة الاعتداء مما يجعله مباحا. وكما للمريض حق في العلاج فإن المجتمع أيضا له مصلحة في شفاء أفراده، وله مصلحة في المحافظة على كيانه وسلامته، والنتيجة في النهاية تعود بالنفع على الجميع، وهذا ما جعل المشرع الجزائري يحاول التوفيق بين حماية هذا الحق من الاعتداء، وإجازة الاعتداء عليه إذا كان الغرض من ذلك صيانة الجسم وحمايته من الأمراض والآلام في حدود الضرورة العلاجية المسموح بها قانونا. The right to bodily integrity is a right decided and preserved by the law. It includes the entirety of the human body without exceptions, so that health and bodily integrity are preserved, free from physical and psychological pain. Any conduct that could lead to change in bodily parts, tissues, cells, or any body liquid, as well as a decrease in health, or an infliction of physical or psychological pain, or even the disturbance of the body’s safety and tranquility, are all crimes punishable by the law. The legislator, however, does not extend punishment unto medical procedures; they are exempt from the label of crime and are allowed even if they constitute an assault on bodily integrity. This occurs due to the victim’s consent in some cases, or due to the law allowing doctors to practice medicine in other cases. Consequently, the label of assault is null when it comes to medicine, thus rendering it permittable. And as the sick possess the right for treatment, society too benefits from the individuals being treated, and has an interest in the preservation and safety of its being. The result, in the end, is beneficial for everyone. The Algerian legislator, therefore, attempted to reconcile between protecting the right to bodily integrity, and allowing it to be assaulted, so to speak, if the purpose is the treatment of body and protecting it from illness and pains in the limits of medical necessity as allowed by the law.

الكلمات المفتاحية

سلامة الجسم؛ الحق في سلامة الجسم؛ الحماية الجنائية؛ الضرورة العلاجية .