مجلة التاريخ المتوسطي
Volume 3, Numéro 1, Pages 125-138

الشعر رافد من روافد المقاومة الدينية والاجتماعية للاستعمار الفرنسي في منطقة القبائل خلال القرن 19

الكاتب : سعودي يسمينة .

الملخص

تندرج هذه المساهمة في الدراسات الخاصة بدور الموروث اللامادي في مقاومة الاستعمار الفرنسي بمنطقة القبائل خلال القرن 19، إذ حاولت تسليط الضوء على ردة الفعل الجزائري عامة والقبائلي خاصة في مقاومته الثقافية وصموده امام الترسانة العسكرية الاستعمارية، واساليبها المتعددة لاجتثاث معالم تواجد هذا السكان من لغة ودين، وحتى عاداته وتقاليده من خلال الشعر الناطق باللغة الأمازيغية. يعد الشعر بذلك رافد من روافد الكتابة التاريخية، ومصدرا مهما لها لتسليط الضوء على الاوضاع الاجتماعية والثقافية ومعاناة المجتمع تحت ويلات الاستعمار التي لا تذكرها تقاريرهم، فكان الشعر حقا المرآة العاكسة لتلك المعاناة، والمقاوم الى جانب البندقيةـ، وعمل الشعراء على والتنبيه بدسائس المستعمر وسياسته الاستئصالية لكل ما يرمز بثقافته. The abstract This contribution is part of the studies on the role of the immaterial heritage in resisting the French colonialism in the Kabylie region during the 19th century, as it tried to shed light on the Algerian reaction in general and Kabylie in particular in its cultural resistance and its steadfastness in front of the colonial military arsenal, and its multiple methods of eradicating the features of this population's presence in terms of language and religion, And even his customs and traditions through Amazigh-speaking poetry. Poetry is thus a tributary of historical writing, and an important source for it to shed light on the social and cultural conditions and the suffering of society under the ravages of colonialism that their reports do not mention. What symbolizes his culture.

الكلمات المفتاحية

الشعر منطقة القبائل المقاؤمة الثقافية المقاؤمة الاجتماعية