المدونة
Volume 8, Numéro 2, Pages 1519-1534

بلاغة الإقناع في الخطاب الشعري مختارات من ديوان الزمن الأخضر لأبي القاسم سعد الله

الكاتب : شويخ فتيحة . بن يامنة سامية .

الملخص

لا جرم أنّ كل خطاب يسعى صاحبه لتحقيق غاية ما،يعتبر وسيلة للتأثير في المتلقي؛ إما باستمالة فكره بما يطرح عليه، أو تعديل وتغيير سلوكه على الأقل، والشاعر صاحب دعوى يصبو بإبداعه الفني الراقي إلى استمالة المتلقي عبر القصيد بجمال الأسلوب وحسن الصياغة؛ باعتبارهما جسرا لعبور عوالم المتلقي الفكرية والوجدانية. تهدف هذه الورقة البحثية إلى الكشف عن البعد الإقناعي وآليات تكونه في الخطاب الشعري، وكأنموذج تحليلي انتقينا ديوان"الزمن لأخضر لأبي القاسم سعد الله" قصد استجلاء مواصفاته وفق آليات حجاجية تجسد الحجج التي تضمنها شعره. Each discourse author has an aim to achieve; this aim is considered as a mean to influence the receiver, either through attracting his/her thought by what the author conveys or by modifying, or changing at least their behavior, the poetwho has a call, having an artistic creativity,aspires to attract the listener through poems by the beauty of style and well-drafting; for these two are such a bridge to cross over the intellectual and spiritual receiver’s worlds. This paper looks forward to unveil the convincing dimension and the mechanisms that formulate it in the poetic discourse, we shall take “the Green Time Divan of Abu El QacemSaadallah” as model in order to explore its characteristics through argumentative mechanisms illustrating arguments that his poems included.

الكلمات المفتاحية

الإقناع ; الخطاب الشعري ; البلاغة ; الحجاج ; الزمن الأخضر ; convincing ; poetic discourse ; rhetoric ; argumentation ; green time