المجلة الجزائرية للبحوث والدراسات التاريخية المتوسطية
Volume 7, Numéro 1, Pages 236-268

سياسة الجزائر البترولية بعد الاستقلال 1962-1970(تحديات ونتائج)algeria's Petroleum Policy After Independence 1962-1970 (challenges And Results

الكاتب : عسال نورالدين .

الملخص

سنحاول من خلال هذا المقال أن نسلط الضوء على أحدى مراحل تاريخ الجزائر المعاصر وهي مرحلة ما بعد تحقيق الاستقلال التي تميزت بوضع اقتصادي واجتماعي كارثي جراء السياسة الاستعمارية الفرنسية التي عملت على ربط الجزائر بمجموعة من الاتفاقيات الاقتصادية خاصة الثروة البترولية من أجل خدمة المصالح الفرنسية، وأمام تلك الظروف عملت الدولة الجزائرية على تبني استراتيجية مرحلية وواقعية للتخلص من الآثار السلبية للاستعمار واسترجاع السيادة الوطنية على ثروات البلاد وتسخيرها لتحقيق التنمية الشاملة من خلال تغيير النظام القانوني المطبق وإيجاد آليات وطنية متخصصة في البترول مثل مديرية الطاقة والوقود وسوناطراك التي بدأت في وضع يدها على الاستغلال الذي أهمل من قبل الشركات البترولية وتهيئة التعاون الدولي الذي ظل ضروريا لتثمين الثروات الطاقوية . نهدف من خلال هذا المقال الكشف عن الوضعية الصعبة التي عاشتها الجزائر بعد حصولها على الاستقلال السياسي الذي لم يكن سوى بداية لمعركة اقتصادية جديدة أطلق عليها بعض السياسيين على أنها فاتح نوفمبر اقتصادي هدفها استرجاع ثروات الصحراء والتخلص من الهيمنة الأجنبية والآليات التي تبنتها للتخلص من القيود التي فرضتها اتفاقيات ايفيان، ومن أجل تحقيق أهداف البحث اتبعنا المنهج التاريخي التحليلي الإحصائي للوصول إلى حيثيات الصراع والصعوبات الكبيرة التي واجهتها الدولة الفتية خلال الفترة الممتدة من 1962-1970 . In this article, we will try to shed light on one of the contemporary stages of the Algerian history; the post-independence phase that was marked by a disastrous economic and social situation due to the French colonial policy that linked Algeria to a set of economic agreements, especially the petroleum wealth, in order to serve French interests. Hence, the Algerian state had to adopt a phased and realistic strategy to get rid of the negative effects of colonialism and restore national sovereignty over the country's wealth and harness it to achieve comprehensive development by changing the applicable legal system and finding national mechanisms specialized in oil such as the Energy and Fuel Directorate and Sonatrach that began to put its hand on the exploitation that was neglected by the Petroleum companies and the international cooperation commission that has been necessary to valuate energy wealth.

الكلمات المفتاحية

الاستقلال؛ الوضع الاقتصادي؛ القانون البترولي؛ الامتيازات؛ الشركات الأجنبية؛ آليات استغلال المحروقات؛ التسويق؛ الحظر البترولي؛ الاتفاقيات؛ سوناطراك.