مجلة رؤى للدراسات المعرفية والحضارية
Volume 7, Numéro 1, Pages 231-245

دور المنهج والاتجاه الجغرافي في الدراسات والبحوث الاجتماعية

الكاتب : بن صفية سفيان . خضور جمال .

الملخص

تتقاطع الجغرافيا مع العديد من التخصصات الاجتماعية كعلم النفس وعلم الاجتماع كونها علما بشريا بامتياز تهتم بالإنسان كمحور أساسي ومركزي في أبحاثها المختلفة، ولكن من زاوية انتشاره في المجال الجغرافي. بين هذا وذاك تأتي ثمرة التزاوج بين الجغرافيا كعلم طبيعي قائم بذاته له منهجه وأدواته والعلوم الاجتماعية ودورها الأساسي في بناء المجتمعات والشعوب، ألا وهو ميلاد تخصص الجغرافيا البشرية أو الاجتماعية. تأتي هذه الدراسة لتوضيح العلاقة بين العلوم الاجتماعية المختلفة والجغرافيا البشرية من جهة، ومن جهة ثانية إبراز أهمية المنهج الجغرافي في دراسة الظواهر الاجتماعية المختلفة بأخذ أمثلة واضحة في مختلف التخصصات. : Geography intersects with such disciplines as psychology and sociology, being a humane science that cares about man as central hub in her research, but the point of view of spatial variation. The emergence of humane geography has its methods and tools are the result of mating between social science and geography as a natural science. This study aims to clarify the relationship between social science and human Geography on the one hand. On the other hand to explained the importance of the Geographical approach in studying the different phenomena by taking examples in different disciplines.

الكلمات المفتاحية

العلوم الاجتماعية، الجغرافيا البشرية، المنهج الجغرافي، المجال، الإنسان.