مجلة الدراسات والبحوث القانونية
Volume 6, Numéro 2, Pages 463-476

المنظومة الأمنية الأوروبية الجديدة - تحول الأدوار وتجديد المهام

الكاتب : رحموني فاتح النور .

الملخص

يعد تحقيق الأمن والاستقرار في النظام الدولي من أهم مواضيع السياسة الدولية، وأصبح اليوم مطلب أساسي للدول والمجتمعات تتبلور بموجبه سياساتها وتتمحور حوله مصالحها، غير أن إشكالية التوافق حول آليات وسبل تحقيقه تثير جدلا واختلافا كبيرا بين الفاعلين في النظام الدولي، ويعد بناء منظومات أمنية إقليمية أكثر الآليات المعتمدة في هذا الإطار، حيث تشكل المنظومات الأمنية القائمة في أوروبا النموذج الأكثر تعبيرا عن هذا المسعى، ويتعلق الأمر أساسا بمنظمة الأمن والتعاون الأوروبي ومنظمة حلف شمال الأطلسي، وقد نجحت هاتين المنظمتين بالفعل في بناء ركائز الأمن الأوربي وتنمية مصالح دوله بشكل واضح، ويهدف هذا البحث إلى استقصاء آليات نجاحها من خلال إبراز أدوارها ومهامها الجديدة Achieving security and stability in the international system is one of the most important issues of international politics, it has become today a fundamental requirement for states and societies by which their policies are crystallized and their interests are revolved. However, the issue of consensus about mechanisms and ways to achieve it raises a great controversy and divergence between the actors in the international system and building regional security systems is the most adopted mechanism in this context, where the existing security systems in Europe constitute the most expressive model for this endeavor. The Organization for Security and Co-operation in Europe and the North Atlantic Treaty Organization, and these two organizations have already succeeded in building the pillars of European security and clearly developing the interests of the state

الكلمات المفتاحية

الأمن، الأمن الأوروبي، المنظومة الأمنية