مجلة إشكالات في اللغة و الأدب
Volume 10, Numéro 2, Pages 1027-1044

نظرية الوساطة عند إدريس نقوري تحليل أنثروبولوجي لقصة يوسف عليه السلام

الكاتب : رحيم يوسف .

الملخص

ملخص البحث: تهدف الدراسة إلى معرفة الأسس والآليات التي يقوم عليها التحليل الأنثروبولوجي من خلال نظرية الوساطة، ومعرفة حدودها وكيفية تطبيقها على النصوص، ومدى فاعليتها في الكشف عن واقع الإنسان، وهذا في إطار الدراسة التي قام بها إدريس نقوري الذي وظف نظرية الوساطة في تحليل قصة يوسف. نتج عن تطبيق النظرية قيام الوساطة على ثلاث عناصر: وهي الذات والموضوع والوسيط، وما يجمع بينها هو وجود الرغبة والإرادة، وقد تنوعت في قصة يوسف بين إرادة الله وإرادة الأبوين، ضمن وساطة إيجابية وأخرى سلبية. كما نتج عن الدراسة معرفة طريقة معاملات الإنسان، قصة القميص، الدم والسكين، وكلها وقائع تكشف عن حياة الانسان في زمن النبي يوسف عليه السلام. الكلمات المفتاحية: نظرية الوساطة؛ أنثروبولوجيا؛ إدريس نقوري؛ يوسف عليه السلام؛ قرآن. Abstract : The study aims to know the foundations and mechanisms on which anthropological analysis is based through the theory of mediation, and to place oneself at the limits of theory and how to apply it to texts, and the extent of its effectiveness in revealing human reality, and this in the context of the study conducted by Idris Naquri, who used the theory of mediation to analyze the history of Joseph. The application of the theory resulted in mediation being based on three elements: the subject, the object, and the mediator, and what unites them is the presence of desire and will, and in Joseph’s history it varied between the will of God and the will of the parents, in a positive and negative mediation. key words: Anthropology; theory of mediation; Idris Naquri; Prophet Yusuf; Koran.

الكلمات المفتاحية

نظرية الوساطة ; أنثروبولوجيا ; إدريس نقوري ; يوسف عليه السلام ; قرآن