مجلة الابداع الرياضي
Volume 3, Numéro 3, Pages 61-70

القدرة العضلية وعلاقتها با لأداء الحركي لتقنية الانطلاق لدى السباحين الجزائريين في المسافات القصيرة )أكابر(

الكاتب : كمال بوعجناق . محمد العربي . كمال برجة .

الملخص

تتجه أ أهداف هذه الدراسة الى معرفة اذا كانت القدرة العضلية لها علاقة بالمهارة في الانطلاق على 23 م، وما اذا كان ا أ لداء البيوميمنيكي له علاقة بالمهارة في الانطلاق على 23 أ أمتار، وعلاقة ا أ لداء بالقدرة العضلية، معرفة اذا كان أ أداء الس باحات الجزائريات يختلف عن أ أداء الس باحين الجزائريين لتقنية الانطلاق من الناحية الحركية. وعليه اس تعملنا جهاز كمبيوتر TOSHIBA نقال ) (PⅣ ، جهاز تصوير فيديو رقمي من صنف SONY ، Carte vidéo لتحويل اللقطات المصورة من الشريط الى الكمبيوتر، برنامج ¨GOM PLAYER¨ لتقس يم فترات التصوير لتوقيف الفيديو في الوقت المناسب حتى نتمكن من اخذ الصورة المرغوب فيها، جهاز قياس الزوايا بعد تجزئة الفيديو الى صور، لوحة ملساء، طباشير، ميزان ومسطرة لقياس القفز العمودي، برنامج تعديل الس باق ¨ REGLAGES DES COURSES ندخل فيه زمن الس باق على 13 م تعطى مدة الانطلاق النموذجية على23 أ أمتار. بعدها نقوم بتصوير رقمي ثم نحول هذه اللقطات من الشريط الى الكمبيوتر، وبواسطة برنامج GOM PLAYER نقوم بتقس يم اللقطات و نأأخذ الصور منها حتى نقارنها بالنطلاق النموذجي المثالي. و أ أسفرت النتائج على ما يلي: أ أن مس توى الس باحين الجزائريين في الانطلاق متوسط مقا ن رة بالس باحين العالميين وهذا بالعتماد على مقا ن رة - انطلاق الس باحين الجزائريين بالنطلاق النموذجي من الناحية الحركية والمقابلة مع المدربين. أ أن جل المدربين لهم دراية بالطرق الحديثة المس تخدمة في التدريب على تقنية الانطلاق لكنهم يصدمون بواقع -يفرض عليهم عدم اس تخدامها وهذا لنقص ا لممنيات. أ أنه توجد علاقة عكس ية بين القدرة العضلية والمهارة في الانطلاق على 23 أ أمتار وكذلك مع الانطلاق النموذجي -الميقاتي، وبهذا تحققت الفرضية الثانية والثالثة. أ أن ا أ لداء الحركي لسست له علاقة بالمهارة في الانطلاق على 23 أ أمتار ول بالقدرة العضلية، بهذا ننفي الفرض الرابع. -أ أنه ل توجد فروق بين الس باحات والس باحين الجزائريين وفقا للبرامج التدريبية المتطرق اليها. -

الكلمات المفتاحية

القدرة العضلية ا لأداء الحركي السباحين المسافات القصيرة