المجلة الجزائرية للاتصال
Volume 20, Numéro 1, Pages 148-166

المنظومة الاتصالية الجديدة... من سلطة حارس البوابة إلى محورية المتلقي

الكاتب : توهامي أمال .

الملخص

ملخص: هدفت الدراسة الحالية الكشف عن ماهية المنظومة الاتصالية الجديدة من خلال بحث خصائصها وأدوار فاعليها وكيف غيرت من مفهوم حارس البوابة، وذلك انطلاقا من انتقال الاتصال -في ظل التكنولوجيات الحديثة للإعلام والاتصال ممثلة أساسا بالانترنت- من نموذجه الخطي أحادي الاتجاه إلى النموذج التفاعلي متعدد الاتجاهات من خلال أشكال جديدة للاتصال يجمعها مفهوم واحد هو الإعلام الجديد الذي خلق منظومة اتصالية جديدة وسعت من هامش دور المتلقي الذي أصبح يتحول فيها بين موقعي الإرسال والاستقبال بشكل تفاعلي وأصبح يضطلع بدور محوري في صناعة المحتوى الاتصالي حسب توجهاته وبما يخدم اهتماماته. لتتغير في ظل هذه المنظومة العديد من المفاهيم التي تشكل جوهر النظريات الاتصالية ومقارباتها كمفهوم حارس البوابة، هذا الأخير الذي إن كان في مفهومه التقليدي يسيطر على العملية الاتصالية وله سلطة اتخاذ القرار في ما سيمر من خلال بوابته، وكيف سيمر حتى يصل إلى الجمهور المستهدف، فإن دوره في اتخاذ قرار إعلام الناس أو إخفاء الحقائق عنهم قد تغير أو بالأحرى قد تقلص وتراجع. الكلمات المفتاحية: الإعلام الجديد؛ المنظومة الاتصالية الجديدة؛ التفاعلية؛ المتلقي؛ حارس البوابة. Abstract: The current study aimed to reveal what the new communication system is; by examining its characteristics, the roles of its actors, and how it changed the concept of the gatekeeper, based on the transmission of communication -in light of modern information and communication technologies represented mainly by the Internet- from its unidirectional linear model to the multi-directional interactive model through new forms of communication united by one concept, which is the new media that created a new communication system and expanded the margin of the role of the receiver, in which it became transformed between the transmission and reception sites in an interactive manner and became a pivotal role in the manufacture of communication content according to his directions and in a way that serves his interests. In light of this system, many of the concepts that constitute the essence of communication theories and their approaches have changed, such as the concept of the gatekeeper, the latter who, if in his traditional concept, controls the communication process and has the authority to decide what will pass through his portal, and how it will pass until it reaches the target audience, his role in making the decision to inform people or hide facts from them has changed or rather has diminished and declined. Keywords: New media; New communication system; Interactivity; Receiver; Gatekeeper.

الكلمات المفتاحية

الإعلام الجديد ; المنظومة الاتصالية الجديدة ; التفاعلية ; المتلقي ; حارس البوابة