مجلة النمو الاقتصادي والمقاولاتية
Volume 4, Numéro 3, Pages 52-67

دور مخابر البحث في توجيه السياسة الاقتصادية في الجزائر الصيرفة الاسلامية أنموذجا

الكاتب : محبوب علي . سنوسي علي .

الملخص

أصبحت مخابر ومراكز البحث في معظم دول العالم تلعب دورا أساسيا في إيجاد حلول وابتكار آليات من خلال توجيه وصياغة السياسة العامة للدول في مجالاتها المختلفة اقتصاديا واجتماعيا وسياسيا وتعليميا وغيرها، حيث أن الدور ومدى تأثير مراكز ومخابر الأبحاث في الدول المتقدمة يساهم في صنع القرار وفي لفت الأنظار للمشكلات والمعضلات التي تواجهها عمليات التنمية ورسم سياسات للتصدي لها ومعالجتها بأقل تكاليف، وبعد الأزمة المالية العالمية لجأت الكثير من البنوك العالمية للعمل بالصيرفة الاسلامية باعتبارها أحد البدائل، إلى جانب كونها مطلب جماهيري أصبح من الضروري على مخابر البحث إيجاد آليات وصيغ من خلال الأطر القانونية والشرعية لمد صناع القرار خريطة مبدئية للسياسات الواجب إتباعها بغية جلب أكبر عدد ممكن من المتعاملين وزيادة قدرة البنوك على تمويل المشاريع بما يحقق نسبة النمو المرجوة. In most countries of the world, laboratories and research centers have become essential to finding solutions and innovation by directing and formulating countries in various fields economically, socially, politically, educationally, etc, as the role and influence of research centers and laboratories in developed countries contribute to the decision, Design policies to address and address them at the lowest costs, After the global financial crisis, many international banks resorted to working in Islamic banking as an alternative, besides being a public demand, it has become necessary for research laboratories to find mechanisms and formulas through legal and frameworks to provide decision makers with an initial map of the policies to be followed in order to attract the largest possible number of dealers and increase the ability of banks to finance projects in order to achieve growth rate.

الكلمات المفتاحية

Keywords: Research laboratories. Economic policy. Islamic banking. universities, Algeria ; الكلمات المفتاحية مخابر البحث. السياسة الاقتصادية. الصيرفة الإسلامية. المؤسسات الجامعية. الجزائر.