مجلة الاجتهاد القضائي
Volume 13, Numéro 2, Pages 665-682

تأديب الموظف الدولي وفقا لأحكام القانون الدولي الإداري International Employee Discipline In Accordance With The Provisions Of The International Administrative Law

الكاتب : بكاي محمد رفيق . بقنيش عثمان .

الملخص

الملخص: لقد أدى الانتشار الهائل للمنظمات الدولية وهذا في جميع أصقاع العالم، إلى حتمية لا مفر منها وهو إلزامية العامل البشري، في هذه الأخيرة لأنه يعتبر المحرك الرئيسي لها، وهذا لغاية واحدة وهو تحقيق الهدف المنشود الذي أنشأت من أجله هذه المنظمة وهو ما يعرف " بالموظف الدولي " والذي تناط لهم مسؤولية تسيير هذا المنتظم الدولي. فالموظف الدولي هو شخص يتمتع بجميع حقوقه، وكذلك عليه التزامات ملقاة على عاتقه. ولقد سايرت جميع الدول المبدأ القائل ان كل موظف هو مسؤول عن أفعال وظيفته، سواء كانت بإيجاب أو بالسلب وهذا ما يجرنا إلى مساءلة هذا الأخير، عن هذه التصرفات، وهي بالنتيجة الحتمية سوف تعرضه للمساءلة التأديبية، وهذا كله في إطار الوظيفة العامة الدولية، وهي مثلها مثل القوانين الداخلية للدول، وهذا كله من أجل ردع الموظف الدولي والمحافظة على هيبة المنظمة الدولية. Abstract The enormous worldwide dissemination of International Organizations, has inevitably led to the unavoidable which is the mandatory of human factor, in the latter because it is considered as the main engine, and this for the sole purpose; to achieve the desired target for which this organization was created, which is known by the "International Employee", to whom, the responsibility of managing this international system was entrusted. The International Employee is a person who enjoys all his rights and also has obligations on him. All States have treated the principle that every employee is responsible for the acts of his function, whether positive or negative, which leads us to question the latter about these actions. This will inevitably lead to disciplinary responsibility, all within the framework of the International Public Function. Such as the national laws of the States, all this is in order to deter the international employee and preserving the prestige of the international organization.

الكلمات المفتاحية

الوظيفة العامة الدولية ; الموظف الدولي ; القانون الدولي الإداري ; العلاقة الوظيفية ; الخطأ التأديبي