السياسة العالمية
Volume 5, Numéro 1, Pages 68-82

التحديات الإقليمية وآثارها على الأمن الجزائري

الكاتب : غالم عبد الرحمان .

الملخص

حاولت الجزائر في اطار استراتيجيتها للتعامل مع التحديات المطروحة استخدام استراتيجية متكاملة داخليا من اجل تعزيز الاستقرار الداخلي سياسيا و اقتصاديا و كذا امنيا، كما حاولت على المستوى الخارجي التركيز على الدبلوماسية الجزائرية و التاكيد على دور الوسائل السلمية في حل النزاعات و تجاوز الازمات. و من ناحية عملية شهدت البيئة الاقليمية المجاورة للجزائر منذ سنة 2011 و ما طرحته من تحولات سياسية و امنية في المنطقة. و بناءا عليه برزت العديد من المتحديات و التهديدات التي اثرت على الامن الوطني الجزائري داخليا و خارجيا مثل انتشار الجماعات الارهابية في شمال افريقيا و منطقة الساحل على غرار تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي و تنظيم داعش... هذا اضافة لتطور و انتشار الجريمة المنظمة و عمليات التهريب خصوصا في ظل انهيار الانظمة السياسية و الفراغ المؤسساتي الذي ساد في كل من ليبيا و مالي. Abstract: As part of its strategy to deal with the challenges presented, Algeria has attempted to use an integrated strategy internally to enhance internal stability politically, economically and as well as security, as it has tried on the external level to focus on Algerian diplomacy and emphasize the role of peaceful means in resolving conflicts and overcoming crises. From a practical point of view, the regional environment surrounding Algeria has witnessed since 2011 and its political and security transformations in the region. Accordingly, many challenges and threats that affected the Algerian national security emerged internally and externally, such as the spread of terrorist groups in North Africa and the Sahel region, similar to al-Qaeda in the Islamic Maghreb and ISIS ... This is in addition to the development and spread of organized crime and Smuggling operations, especially in light of the collapse of political systems and the institutional vacuum that prevailed in both Libya and Mali.

الكلمات المفتاحية

الأمن، الامن الجزائري ،التحديات الإقليمية ، الربيع العربي، الامن القومي .