مجلة المكتبات والمعلومات
Volume 4, Numéro 1, Pages 105-122

شبكات المكتبات الجامعية ودورها في بناء النظام الوطني للمعلومات : الشبكة الجهوية للمكتبات الجامعية بالجزائر نموذجا

الكاتب : كريم مراد .

الملخص

إن إعداد نظام وطنيي للمعلومات مسألة في غاية الأهمية لأنها تستدعي مشاركة جل القطاعات الحيوية للبلاد كقطاع التعليم العالي والبحث العلمي، وقطاع الإدارة و الصناعة والتجارة و غيرها، كما يعتمد على تعميم تطبيقات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات في سائر المجالات. والمكتبات الجامعية في عصرنا الحدث، عصر الثورة المعلوماتية بكافة مستجداتها ومتطلباتها تسعى للتطور والتحول من خلال تطبيق التكنولوجيات الحديثة و هي بذلك أصبحت أحد أهم العناصر التي تساعد على تطوير قطاع التعليم العالي و بالتالي المساهمة في بناء نظام وطني للمعلومات. أصبحت الجزائر على غرار سائر بلدان العالم تولي أهمية بالغة لتطوير المكتبات الجامعية و خاصة بعد الإصلاحات التي تبنتها في قطاع التعليم العالي من خلال تطبيق نظام ( LMD ) ليسانس – ماستر- دكتوراه الذي يجعل من المكتبة أحد أهم ركائز العملية التعليمية غرضها توفير مجموعة حديثة ومتوازنة وشاملة من مصادر المعلومات التي ترتبط ارتباطاً وثيقاً بالمناهج الدراسية ، والبرامج الأكاديمية ، والبحوث العلمية المختلفة. ووعيا منها بأهمية مشاريع شبكات المكتبات الجامعية سعت الجزائر في إطار الشراكة الأورو- متوسطية في مجال التعليم العالي و البحث العلمي إلى الانضمام إلى مشروع Tempus (Trans-European Mobility for University Studies) حيث تم إنشاء الشبكة الجهوية للمكتبات الجامعية( RIBU ) و الذي يظم تسع 9 مكتبات جامعية جزائرية تجسد في الفهرس الموحد المتاح على شبكة الانترنت على الموقع http://www.ribu-dz.org/tempus-dz/ يهدف هذا البحث إلى التعريف بالشبكة الجهوية للمكتبات الجامعية في الجزائر و إبراز أهميتها في تطوير التوثيق العلمي في الجزائر و كذلك الدور الذي يلعبه قطاع التعليم العالي في بناء نظام وطني للمعلومات في الجزائر .

الكلمات المفتاحية

الشبكات؛ المكتبات الجامعية؛ النظام الوطني للمعلومات ؛ الجزائر؛ RIBU