جسور المعرفة
Volume 7, Numéro 1, Pages 16-24

المحنة وأثرها في التقارب بين الأدبيْن الرسميّ والشعبيّ من خلال نماذج

الكاتب : الجدّاري عمارة .

الملخص

يبدو لأوَّلِ وَهْلةٍ البونُ بين الأدبيْن الشعبيّ والرسميّ شاسعا. ويُرَدُّ ذلك إلى أسبابٍ متعدّدةٍ مباشرةٍ وغيرِ مباشرةٍ: تتمثّل الأولى في المقرّرات التعليميّة والبرامج الدراسيّة، وتتمثل الثانية في البرامج الإعلاميّة والتوجّهات العامّة للأفراد والمجتمعات. لكنّ دوافعَ مهمّةً يمكن أن تُقوِّضَ المسافةَ بيْن الرسميِّ والشعبيِّ أهمُّهَا المحنة التي يعيشها المبدعون في شتّى أنواع الفنون أو التي تعيشها المجتمعات. ولعلّ مقاربةَ نماذج من نصوصٍ أدبيّةٍ متنوّعةٍ يمكن أنْ تكشف عن أنَّ المِحْنةَ تُقَوِّضُ المسافةَ بيْنَ الشعبيِّ والرسميِّ وتسهم في إبرازِ تمثُّلاتٍ مُتَبَادَلَةٍ بيْنَهُمَا فنّا ومضمونًا ومقصدًا... وسنبحث في هذه الورقة مفهومَ المِحْنة وأثرَها على تشاكُلِ الأدبيْن. وتمثّل الرسمي للشعبيّ ورصد مختلف التمثلات معنى ودلالة وبناءَ صُوَرٍ. Despite the obvious differences between popular and official literature, the adversities the writer or his society face serve but to narrow down these differences. In this paper we will try to track that down through some literary excerpts we have selected both from individual and societal adversities.

الكلمات المفتاحية

أدب شعبيّ، أدب رسمي، محنة ; Popular Literature - Official literature - Ordeal