مجلة الآداب واللغات والعلوم الإنسانية
Volume 4, Numéro 1, Pages 717-731

قراءة في عتبات الكتابة اللسانية التمهيدية - كتاب خولة طالب الإبراهيمي (مبادئ في اللسانيات) أنموذجا -

الكاتب : الوناس إلياس .

الملخص

إن الناظر في الإنتاج اللساني العربي ليرى رأي العين مدى وعي اللسانيين العرب باللسانيات منذ ظهور البنوية مع سوسير تنظيرا وتطبيقا، بيد أن واقع اللسانيات في الأوساط الأكاديمية عموما، ولدى غير المتخصصين من القراء خصوصا يلحظ أن الهوة تزداد اتساعا بين المختصين الذين أصبح لهم باع بالمعرفة اللسانية، وبين من هم دون ذلك ممن لم يمتلكوا زمام أسس لسانيات سوسير بعد. أمام هذا الواقع اللساني المذكور، كان لزاما على أهل الاختصاص أن يسعوا في تبسيط المادة اللسانية، ومحاولة تمكين القارئ العادي (غير المتخصص) من مادتها، وعلى إثر ذلك ظهر مصطلح "اللسانيات التمهيدية" الذي يشير إلى الجهود التي قصد أصحابها إلى التيسير وبسط المفاهيم كما يتضح من عناوين مؤلفاتهم، على غرار كتاب خولة طالب الإبراهيمي "مبادئ في اللسانيات" الذي نقف معه وقفة نسعى من خلالها إلى رصد مظاهر الكتابة اللسانية التمهيدية، ومدى قدرة الكاتبة على تجسيدها في كتابها المذكور.

الكلمات المفتاحية

اللسانيات التمهيدية، خولة طالب الإبراهيمي، مبادئ في اللسانيات.