المصادر
Volume 9, Numéro 15, Pages 139-152

التفجيرات النووية الفرنسية في الجزائر والمواقف الوطنية

الكاتب : عبد القادر فكاير .

الملخص

مع نهاية الحرب العالمية الثانية والتي تميزت بإلقاء الولايات المتحدة الأمريكية القنبلتين النوويتين على اليابان سارعت الدول الكبرى إلى اكتساب هذا النوع من السلاح ليكون لها دور في سياق نسق الزعامة الدولية، وهكذا بعد أربع سنوات فقط دخل الاتحاد السوفياتي هذا المجال بإجرائه أول تجربة نووية في 29 أوت 1949، تبعتها المملكة المتحدة في 03 أكتوبر 1957، وكانت فرنسا تعمل من أجل استعادة مكانتها بالحصول على التحالف الغربي الذي كانت تقوده الولايات المتحدة الأمريكية على الأسرار النووية، وإنشاء قوات ذرية خاصة بها منفصلة عن ذلك التحالف، خاصة بعدما رفضت كل من الولايات المتحدة وبريطانيا تزويدها بأسرار صناعة القنبلة النووية فتأسست بها منذ 08 أكتوبر 1945 محافظة الطاقة النووية، لجأت إلى الاعتماد على قدراتها العلمية والعسكرية، فشكلت فرق من المهندسين والعلماء وأقامت المخابر الخاصة لهذا الغرض، وصنع المفاعلات النوويية

الكلمات المفتاحية

التفجيرات النووية