الإحياء
Volume 7, Numéro 1, Pages 64-92

النزعة العقلية في البحث الفقهي عند أبي الوليد ابن رشد

الكاتب : مسعود فلوسي .

الملخص

إن هذه الورقة لا تطمح إلى دراسة كل الميادين الفكرية التي ساح فيها فكر ابن رشد قراءة وممثلا وإنتاجا، وإنما تصبو فقط إلى وضع لبنة أولى في صرح بحث لم ينتبه إليه الدارسون بعد فيما أعلم، وهو ذلك المتعلق بفقه ابن رشد. وحتى في هذا المجال المحدود من فكر ابن رشد، فإننا لا ندعي أننا سنحيط به هو الآخر في هذه الورقة، وإنما نعمل على بيان جانب يبدو لنا مهما فيه، ألا وهو هذا الطابع العقلي أو الصبغة العقلية التي تكسو بصورة ظاهرة بحوث ابن رشد الفقهية. هذه الصبغة التي يستمدها ابن رشد من خلفيته الفكرية التي امتزجت بالفلسفة وتأثرت بها، نتيجة "غلبة ملكة التفلسف عليه في كل فن أو علم كتب فيه" فالرجل فيلسوف أولا، وتأتي اهتماماته الأخرى بعد ذلك، وليس العكس. فنحن في هذه الورقة، نحاول أن نبرز هذه الصبغة العقلية التي تميز بها فقه ابن رشد، سواء في جانبه النظري، المتمثل في علم أصول الفقه، أو في جانبه التطبيقي المتمثل في علم فروع الفقه.

الكلمات المفتاحية

ابن رشد، النزعة العقلية، البحث الفقهي.