افاق للعلوم
Volume 1, Numéro 5, Pages 01-08

تأثير الرواية الفرنسية في الرواية الجزائرية اقتباس رواية الغريب إلى السينما و إلى الأدب

الكاتب : بغداد أحمد بلية .

الملخص

ترتكز دراسات الأدب المقارن على التأثير الفعلي بين الآداب ، و يتجلى تأثير الأدب الفرنسي على الأدب الجزائري في نمطين من الكتابة الأدبية هما الرواية والشعر المكتوبين باللغة الفرنسية ، فمنذ 1892 سنة كتابة ونشر أول رواية مكتوبة باللغة الفرنسية ، بدأت التأثيرات الفنية تسيطر على الأدباء الجزائريين ، سواء من حيث اختيار اللغة الفرنسية أو باختيار أنماط غربية فرنسية لا عهد للأدب العربي بها ، وإن جل الروائيين الجزائريين الذين يبدعون باللغة الفرنسية يزاوجون بين كتابة الرواية و الشعر المكتوب باللغة الفرنسية ، و قد كانوا ينسجون على النموذج و المثال الفرنسي . إن صدور أول نص سردي للكاتب الجزائري كمال داود بعنوان " مرسو تحقيق- مضاد"وترجمته باللغة العربية "معارضة الغريب "من طرف ماريا الدويهي وجان هاشم يؤكد ذلك التأثير الكبير بين الأدب الجزائري و الفرنسي ، إلا أننا أمام ظاهرة أدبية جديدة تثبت التقليد و المعارضة ، عوض الاستفادة من التجارب الأدبية الفرنسية المتنوعة و النسج على منوالها.

الكلمات المفتاحية

لرواية الفرنسية في الرواية الجزائرية