المداد
Volume 10, Numéro 2, Pages 68-77

الطمأنينة النفسية مفهومها وأهميتها

الكاتب : بن بوخلط عبدالحكيم . زعتر نورالدين .

الملخص

اهتم الكثير من العلماء والباحثين والمختصين بعلم النفس بالنفس البشرية ، ومكوناتها والأشياء المؤثرة فيها.ففي النفس البشرية حارت العقول في كشفها والغور في مكنوناتها.فجاء علم النفس الايجابي positive psychology، و علم الصحة النفسية اللذان اهتما بالأشياء الإيجابية والصحية، التي تساعد الفرد على المرور بسلام من ضغوط الحياة ومشكلاتها.ومن المواضيع التي اهتما بها موضوع الأمن النفسي (الطمأنينة النفسية) ومكوناتها وأبعادها وآثار الحرمان منها. فهدفت هذه الدراسة لتوضيح مفهومها لغة واصطلاحا وأبعادها من النظرتين الغربية ممثلة في ماسلو والنظرة الإسلامية للنفس المطمئنة. Many scientists, researchers and specialists in psychology were interested in the human psyche, its components and the things that affect it. In the human psyche, minds were baffled in revealing them and the depths of their contents. Positive psychology and mental health science came to care for positive and healthy things that help the individual pass in peace. From the pressures and problems of life, and from the topics that they paid attention to, the subject of psychological security (psychological reassurance), its components, dimensions, and the effects of depriving it. This study aimed to clarify its concept of language and idiom and its dimensions from the two Western views represented by Maslow and the Islamic view of the reassuring soul.

الكلمات المفتاحية

الأمن النفسي، الطمأنينة، مراتب النفس .