دراسات في علم الارطوفوبيا وعلم النفس العصبي
Volume 5, Numéro 2, Pages 65-79

اضطرابات النطق لدى الأطفال

الكاتب : عماري عائشة . يونسي عيسى .

الملخص

الملخص: يهدف هذا البحث للتطرق لاضطرابات النطق التي تصيب الأطفال، حيث تصبح عائقا بينهم وبين النطق السليم للأصوات، إذ أن الطفل لا يستطيع نطق الأصوات بشكل جيد، فيظهر على أصواتهم لثغة أو غنة أو بعض المظاهر الخاصة باضطرابات النطق كالحذف أو الإبدال أو التشويه أو الإضافة، فيحدث أن يكون هذا الاضطراب طبيعي في مرحلة مبكرة لكن إذا تعدى مرحلة معين فإنه يعتبر اضطرابا وجب التدخل لعلاجه، وقد يكون ذلك لسبب معين يستدعي التدخل الجراحي، وقد لا يكون ذلك بل بسبب وظيفي، يكون كذلك التدخل ولكنه ليس جراحيا بل تأهيليا ، من طرف أخصائيين في المجال، هذا وقد يعرضهم لبعض المشكلات النفسية من خلال ما يشار إليهم بالأصابع بأنهم غير سالمي النطق ، وينعتون ببعض النعوت حول هذا الاضطراب مما يسبب لهم مشكلات نفسية قد تتعقد أكثر تؤدي بهم إلى العزلة أو الصمت الاختياري أو اضطرابات لغوية أخرى. Speech disorders in children Summary : This research aims to address the speech disorders affecting children, where they become a barrier between them and the proper pronunciation of sounds, As a child cannot pronounce sounds well, their voices appear to have a lingua, sing, or some manifestation of speech disorders such as deletion, substitution, distortion, or addition. It happens that this disorder is normal at an early stage, but if it exceeds a certain stage, it is considered a disorder must intervene to treat it. This may be for a specific reason that requires surgical intervention. This may not be but because of the functional, so is the intervention but not surgical but rehabilitation by specialists in the field. This may expose them to some psychological problems through what are referred to as fingers as non-peaceful pronunciation. They attribute some epithets about this disorder, causing them psychological problems that may become more complicated leading to isolation, voluntary silence or other language disorders.

الكلمات المفتاحية

_speech disorder - childrenالكلمات المفتاحية_ اضطراب النطق – الأطفال__