social and human sciences review مجلة العلوم الاجتماعية والانسانية
Volume 21, Numéro 2, Pages 203-220

الجبهة الجزائرية للدفاع عن الحرية واحترامها 1951.

الكاتب : عومري عبدالحميد .

الملخص

بدأ مشروع الوحدة في الحركة الوطنية الجزائرية مع مبادرة بلوم-فيوليت سنة 1936، ثم تجدد مع ظهور حركة أحباب البيان والحرية سنة 1944؛ التي حققت نجاح في التفاف الشعب حولها، ومع تعرض تيارات الحركة الوطنية الجزائرية للقمع الاستعماري وأسباب أخرى جعلها تلتف في اتحاد جديد سنة 1951 باسم "الجبهة الجزائرية للدفاع عن الحرية واحترامها"، التي ضمت كل من: حركة انتصار للحريات الديمقراطية، الاتحاد الديمقراطي للبيان الجزائري، جمعية العلماء المسلمين الجزائريين. ونسعى من خلال هذا المقال إلى تحقيق أهداف هي: تسليط الضوء عن الجبهة الجزائرية من حيث ظروف ودوافع نشأتها ، ومراحل تأسيسها ، وردود الفعل الفرنسية والجزائرية بعد ظهور الجبهة الجزائرية للدفاع عن الحرية واحترامها، وفي النهاية الحديث عن مصير هذه الجبهة وفشل مشروع الوحدة. The unity project of the Algerian National Movement started in 1936 After the draft of Bloom Violet. In 1944, it was renewed under the name of the Movement of Friends statement and freedom. This latter was successful in uniting the Algerian people. Because of the persecution of the French colonialism, the Algerian National Movement was again renewed under the name of the Algerian Front for defending the Movement in 1951. It included “the Movement of Democratic Freedoms”, “the Democratic Union of the Algerian Proclamation”, and “the Association of Algerian Muslim Scholars”. This article aims at highlighting the foundation, purposes, and activities of the Algerian Front and how the French colonialism’s reaction was against it.

الكلمات المفتاحية

جزائر ، استعمار ، اتحاد ، وطنية ، قمع ; Algeria ; Unit ; Colonialism ; National ; Repression