المجلة الجزائرية للأمن والتنمية
Volume 10, Numéro 1, Pages 463-476

الإرهاب الطائفي وتداعياته على أمن المنطقة العربية

الكاتب : عائشة كعبي . الأمين طيبي محمد بلهاشمي .

الملخص

ملخص: ‏ برزت ظاهرة الإرهاب الطائفي في المنطقة العربية خلال القرن الماضي؛ إلاّ أنّ الاحتلال الأمريكي للعراق عام 2003م؛ كان نقطة انتشار الموجة الأكثر عنفا ‏ولا سيما مع بروز تنظيم الدولة الإسلامية، حيث شهدت المنطقة عمليات إرهابية اتجاه طوائف مختلفة؛ ما انعكس على أمن المنطقة العربية، وعليه ما ‏هي دوافع الإرهاب الطائفي؟ وما هي تداعياته على أمن المنطقة؟ في ظل فرضية أنّ تصاعد موجة الإرهاب الطائفي هو مدخل للنّفوذ الإقليمي، بالاعتماد على ‏اقتراب الجماعة الذي يعتبر من المناهج التحليلية توصّلنا إلى أنّ انتشار الإرهاب الطائفي هو تأسيس لشرعية إرهابية حيال ما تنتهجه القوى الإقليمية ‏والدولية من سياسات اتجاه المنطقة العربية.‏ Abstract:‎ The sectarian terrorism has emerged in the Arab region during the last century, but the American occupation of ‎Iraq in 2003; was the most violent wave especially‏ ‏with the emergence of the Islamic State, as the region ‎witnessed terrorist operations against different sects, which reflected on the security of the Arab region. So ‎what the motives and repercussions of sectarian terrorism? In light of the assumption that the surge of sectarian ‎terrorism in an input for regional influence, relying on the approach of the group, which is an analytical ‎approach, the result is the spread of sectarian terrorism is based on the establishment of terrorist legitimacy for ‎the policies adopted by regional and international powers towards the Arab region.‎ Keywords: Sectarian terrorism; The Arab region; The Islamic State; Terrorist legitimacy; Regional influence.‎

الكلمات المفتاحية

الإرهاب الطائفي ‏‎;‎‏ المنطقة العربية ‏‎;‎‏ تنظيم الدولة الإسلامية ‏‎;‎‏ شرعية إرهابية ‏‎;‎‏ النفوذ الإقليمي