دراسات فنية
Volume 5, Numéro 2, Pages 97-108

المسرح الجامعي من تدريب الوعي إلى الاستشارة الاحترافية

الكاتب : بن عزة أحمد .

الملخص

تكمن أهمية الفن الرابع بنشر الوعي في مختلف شرائح المجتمع، بطريقة إبداعية تترك في النفوس أثر جميل، وقد تولد عنه في السنوات الماضية، ما يعرف بالمسرح الجامعي الذي فرض نفسه في المؤسسات الجامعية كوسيلة من الوسائل التربوية والتعليمية، التي تهتم بتنمية الأسرة الجامعية، وأداة فاعلة، قادرة على الانتشار والتأثير مباشرة في الطالب الناشئ، كما يمكن من خلاله أيضا اكتشاف المواهب الجديدة، وفتح في كثير من الأحيان بوابة الاحترافية، قائمة على تدريب وتأهيل الكوادر البشرية بشكل احترافي، وعلى خوض تجارب وقبول دفعات من الشركاء في سبيل التطوير العالمي للمسرح لاسيما المعاصر منه، إذا ما توفرت لديه سبل التنظيم والاهتمام بشكل ملحوظ من القائمين والدارسين والباحثين الأكاديميين، تنظيرا وتطبيقا، تمكنه من خلق سلسلة لا متناهية من الرموز والثيمات والصور والتجريدات الذهنية والحسية، على مستوى تشكله في خطاب مسرحي عفوي وارتجالي أحيانا، ليستنطق هو الأخر مستوياته من الفئة الطلابية والشبانية لكشف أبعاده السيميائية والدلالية المشتبكة بين عناصره البنائية المكونة للنص المسرحي. The importance of the fourth art lies in raising awareness in different segments of society, in a creative way that leaves a beautiful effect in souls, and has generated in recent years what is called university theatre, which has established itself in academic institutions as a means of education, which is concerned with the development of the university family, and an effective tool , able to spread and influence directly in the emerging student, as well as can also discover new talents, and often open the portal of professionalism, based on training, qualification of human executives professionally, and to experiment and accept payments One of the partners of the global development of theater, especially contemporary, if it has the means of organization and attention significantly of academic leaders and researchers , theory and application, allows him to create an infinite series of symbols, themes, images and mental and sensory abstractions, at a level formed in a spontaneous and sometimes improvised theatrical discourse, to question his levels of class of students and young people to reveal his seminal and semantic dimensions that are linked between his structural elements of the theatrical text

الكلمات المفتاحية

المسرح الجامعي، النص المسرحي، التعليم، الطالب، الأكاديمي.