مجلة النص
Volume 7, Numéro 2, Pages 58-77

دور الموسيقى في تعزيز الصورة السينماتوغرافية في الفيلم الثوري فيلم أولاد نوفمبر انموذجا

الكاتب : عيساني سيد احمد .

الملخص

تشكل الموسيقى جزءاً مهماً من حياة الإنسان، إذ دخلت في الكثير من تفاصيل حياته وباتت تمثل انعكاساً لحالاته النفسية المتعددة، وانسحب ذاك الواقع لينطبق على الأفلام السينمائية، إذ باتت الموسيقى تمثل جزءاً مهماً من تركيبتها الفنية، وكذا تعبر عن حالات الصعود والهبوط في المشاهد السينمائية، وأيضاً تعكس الحالة النفسية للممثل من أي جنسية كان، كان لها دور وظيفي كبير في التعبير عن العواطف والانفعالات، من خلال القدرة في التأثير على المشاعر وخلق حالات مختلفة من الأحاسيس النفسية لدى المشاهد، وهذا التأثير سوف يضفي على المشهد والحدث معنى ارفع، وصوره اصدق تطابق الحقيقة، وتوصيل ما تعجز عنه تعبيرية الشخصيات، في تأكيد طابع الفيلم، وتكوين وحدته البنائية، ولم يعد هناك فيلم خالٍ من الموسيقى ، إذ أنها أصبحت من العناصر الفاعلة لأي صورة مرئية. ويجد المدقق في عالم السينما والموسيقى، أن العلاقة بينهما متجانسة تماماً، وأنه لا يمكن لأي طرف الاستغناء عن الآخر، على الرغم من أن الموسيقى في البداية تسللت باستحياء إلى السينما، لتنخرط بعدها وبقوة في تركيبتها، ولذلك هل للموسيقى دور في تعزيز الصورة السينماتوغرافية ؟. الكلمات المفتاحية: دور، الموسيقى ، الصورة السينماتوغرافية، فيلم الثوري . Summary Music is an important part of human life, as it entered into many details of his life and became a reflection of his multiple psychological states, and that reality withdrew to apply to cinematic films, as music became an important part of its artistic composition, as well as expressing the ups and downs in cinematic scenes. It also reflects the psychological state of the actor of any nationality, It had a great functional role in the expression of emotions and emotions, through the ability to influence feelings and create different states of psychological feelings in the viewer, and this effect will give the scene and event a higher meaning, and its images are more truthful and match the truth, and communicate what the expressiveness of the characters cannot. In confirming the character of the film, and the formation of its structural unit, there is no longer a film without music, as it has become an actor of any visual image. In the world of cinema and music, the auditor finds that the relationship between them is completely homogeneous, and that neither party can dispense with the other, despite the fact that the music at first timidly crept into the cinema, and then strongly involved in its composition, and therefore does music have a role in enhancing the cinematographic image? Key words: role, music, cinematography, revolutionary film.

الكلمات المفتاحية

دور، الموسيقى ، الصورة السينماتوغرافية، فيلم الثوري