مجلة علوم اللغة العربية وآدابها
Volume 12, Numéro 3, Pages 150-165

تجليات الأسطورة في رواية السحرة لإبراهيم الكوني

الكاتب : مقداس رزيقة . زويش نبيلة .

الملخص

تعد رواية "السحرة" للكاتب الليبي "إبراهيم الكوني" تجربة فنية متميزة وفريدة من نوعها، باعتبارها من أبرز الروايات التي اعتمدت على التوظيف الأسطوري والعجائبي، فهي مدونة خارقة بأحداثها وعوالمها الأسطورية والتي تظهر بشكل جلي على مدار جزأيها. هي صورة سردية للفضاء الصحراوي بكل تجلياته، وعاداته، وتقاليده، وقيمه وخرافاته ونواميسه الخالدة التي أبت الاندثار والاضمحلال، بل تتحين الفرص دائما لتظهر وتصاحب الإنسان الطارقي الصحراوي لتنير طريقه، تبرز فيها قوة وسلطة السحر والشعوذة لدى سكان الطوارق، والتي استمدها الكاتب من الموروث الأسطوري والخرافي والمحلي لشعب الطوارق في عمق الصحراء الكبرى. Abstract : The"asahara" novel by the Libyan writer, "Ibrahim Al-Kouni", is unique artistic experience, as it is one of the most prominent novels that relied on legendary and miraculous employment. It is a narrative portrayal of the Saharan space with all its manifestations, customs, traditions, values, myths and immortal laws that melt away extinction and decay. Rather, opportunities are always sought to appear and accompany the Saharan Tariq people to illuminate their path, highlighting the power and power of magic and sorcery among the Tuareg people, which the writer derived from the legendary and legendary legacy. The locality of the Tuareg people deep in the Sahara Desert.

الكلمات المفتاحية

الكلمات المفتاحية: الأسطورة ؛ إبراهيم الكوني؛ الصحراء؛ رواية السحرة؛ الطوارق