مجلة علوم اللغة العربية وآدابها
Volume 12, Numéro 3, Pages 81-107

توظيف التراث العربي في نماذج من روايات "جمال الغيطاني"

الكاتب : بن موسى هنية . العايب يوسف .

الملخص

ملخص: يُعدّ "الغيطاني" واحدًا من الكتاب الذين يحملون رؤية متميزة للعالم وللكتابة وتسعى كل أعماله السردية لتجلية هذه الرؤية والتعبير عنها بطريقة متفرّدة. ولعلّ ما ميزها، رؤيته للزمن والّتي تعود إلى انصهارها مع نصوص مختلفة ومتباعدة زمنيًّا، وهي التي حدّدت تصوره للظواهر، وعينت له طرائق البحث فيها وعنها وجعلته يقدم تجربة خاصة ومتميزة في كتابة القصة والرواية ورسمت مسار كتابته بمواصفات وملامح خاصة. ونبعت رؤيته للزمن من وعيه بالتراث الذي جعل منه مادة خام يصنع من خلالها نصوصه الروائية ويعكس بها خلجات نفسه وحالاتها، التي تماثل ما يعيشه الإنسان العربي المعاصر. ويسعى هذا المقال للبحث عن مستويات وآليات توظيف التراث عند الغيطاني، محاولاً الإجابة عن الإشكال الآتي: كيف تعامل الغيطاني مع التراث وكيف ساهم هذا الأخير في تشكيل نصه الروائي وعكس رؤاه وتصوراته وآماله؟ Abstract: "Gitani" is one of the writers who have a distinguished view of the world and writing. All his narrative works seek to make this vision and express it in a unique way. His vision of time was based on his awareness of the heritage, which was a source of inspiration for his novelistic texts where reflected his own impositions and situations, which are similar to what the modern Arab man lives. This article seeks to search for the levels and mechanisms of employing the heritage in Al-Ghitani, trying to answer the following questions: How did Al-Ghitani deal with the heritage, and how did the latter contribute to forming its narrative text and reflecting his views, perceptions and hopes?

الكلمات المفتاحية

جمال الغيطاني؛ التراث العربي؛ الرواية؛ الرؤية؛ توظيف؛ الكتابة؛ ; Jamal Al-Ghitani; Arab heritage; novel; vision; employment; writing;