فصل الخطاب
Volume 5, Numéro 4, Pages 123-142

النفي البلاغي في القرآن الكريم The Rhetoric Negation In The Holy Qur’an

الكاتب : نور الهدى ميسومي . عبد القادر زروقـي .

الملخص

يُقَدِّم أسلوب النفي في الخطاب القرآني بتراكيبه ودلالاته ولوحاته الفنية صورةً متكاملة عن المعنى في النص القرآني، والّذي يعتمد الجمل المنفية المختارة بدقّة، لتمييز تفصيلات الواقعة المحكية في مجملها، فللنفي البلاغي في النص القرآني قدرٌ كبير في تَغَيُّر وجهة المعاني وتَبَدُّل الدلالات، حيث أن التحوُّل الدلالي لِمُركب النفي العامل في التعبيرية بالاستفهام يجعل لكل معنى من المعاني المطروقة تركيبا يحقِّق المقصد البلاغي له، فاندماج دلالة النفي مع دلالة الاستفهام تُولِّد أسلوبا ذا وظيفة متميِّزة، لأنَّ الاستفهام يُلقِي بدلالة التساؤل والحيرة، فيعمل النفي على احتضان هذه المعالم واكتنافها ليبلغ بها عالم القرار. كما أن لتعبيرية النفي بالاستثناء دورًا بارزًا حيث يستطيع بنوعيه الحصر والقصر النفاذ إلى عقل ووجدان السامع في آن واحد معًا، كما له القدرة على حمل ذهن المتلقي على تصوير الموقف واستشعاره وما فيه من معان. Abstract The negative form in the Qur’anic speech presents a complete picture of the meaning. It carefully selects negative sentences for a better presentation of the facts. The negative form can change the meaning and the semantics in a rhetoric way, for example negation in the form of a question. The combination of these two produces a unique style, where interrogation holds the question and negation answers it. The same thing can be found in negation and confinement. Confinement plays an important role in making the audient understanding and picturing the situation in a better way.

الكلمات المفتاحية

النفي البلاغي، القرآن الكريم، التأثير، الإنكار، الاستفهام، التقرير، الخطاب، الدلالة. Keywords: Negation, semantics, rhetoric, confinement, picturing