AL-MUTARĞIM المترجم
Volume 19, Numéro 1, Pages 41-55

نحو تطبيق نظرية اتخاذ القرار في ترجمة نصوص الاختصاص الصحفي

الكاتب : زينب قدوش . مريم صغير .

الملخص

يتجه الدارسون في ميدان الترجمية إلى التسليم بقابلية تطبيق نماذج اتخاذ القرار في الترجمة، وقد انبثق هذا التسليم عن تداخل عمليات اتخاذ القرار مع أنشطة حل المشاكل في الترجمة التي تقوم بها الذات المترجمة ليتم بذلك توثيق الصلة بين اتخاذ القرار في الترجمة وأداء المترجم. وجاءت حتمية تطبيق اتخاذ القرار في عملية الترجمة نتيجة عجز المترجم في الكثير من الأحايين عن تحديد مشكلة الترجمة، على الرغم من علمه بوجودها، وكذلك تردده في اتخاذ القرارات المناسبة لمعالجتها، ليصبح بذلك اتخاذ القرار جزءًا لا يتجزأ من إستراتيجية الترجمة التي ضمنها "ماثيو جيدار" Mathieu Guidère اتخاذ القرار إلى جانب الاختيار والمنهجية. وتذهب كريستين دورغيو Christine Durieux إلى أبعد من ذلك باعتبار الترجمة في حد ذاتها عملية اتخاذ قرار، ويعد هذا الطرح منطقيا جدا بالنظر إلى الخيارات المتاحة للمترجم في تعامله مع مادته، فمشكلة اتخاذ القرار تبدأ عندما يواجه المترجم موضوعًا يتطلب اختيارا مهما ينطوي على عنصر المخاطرة. ويبقى نجاح أو فشل الترجمة رهن القرارات التي يتخذها المترجم في حل مشاكل الترجمة، وبالنظر إلى المشاكل التي تثيرها نصوص الاختصاص مثل الكتابات الصحفية في الترجمة من لهجة محلية وتعابير اصطلاحية وأساليب فنية خاصة بهذا النمط من النصوص، يجد المترجم نفسه أمام قائمة طويلة من الخيارات مما يصعب عليه اتخاذ قرارات سريعة تقتضيها الإكراهات الزمنية في الترجمة الصحفية. فما مدى قابلية تطبيق نظرية اتخاذ القرار في الترجمة عامة وفي الترجمة الصحفية خاصة؟ وما هي العوامل التي تؤثر على اتخاذ القرار في الترجمة الصحفية؟ وما هي العوائق التي تعرقل عملية اتخاذ القرار لدى المترجم؟ وفي ظل الاعتراف بتأثر الترجمة الصحفية إيديولوجيا الصحيفة، هل يعتبر المترجم أصلاً طرفًا في عملية اتخاذ قرار حقيقية عندما يتعلق الأمر بالنص الصحفي؟

الكلمات المفتاحية

اتخاذ القرار؛ الترجمة الصحفية؛ نظرية اللعبة؛ عوامل؛ عوائق