اللّغة العربية
Volume 17, Numéro 2, Pages 39-51

مستقبل اللغة العربية

الكاتب : أحمد بن نعمان .

الملخص

لا توجد لغة في العالم فيما نعلم – قديما وحديثا – تـحمل من مقومات البقاء والصمود في الوجود ما تحمله اللغة العربية، وذلك لأسباب جغرافية وتاريخية وديمغرافية وحضارية واجتماعية ودينية مكنتها من البقاء شامخة أمام مختلف الأعاصير والعواصف، وحصّنتها ضد التبدّل والتحول والذوبان في لغات الشعوب الأخرى وأمـدّتـهـا بـالـقـوة الـفائقة على التـكـيـّف مـع الـظـروف المـسـتـجـدّة في الميدان، على امتـداد الـقـرون المـتـعاقـبة في الزمان والأقطار المستعربة المتجاورة في المكان، والشعوب المكبّلة والمغلوبة على أمرها في الأوطان.

الكلمات المفتاحية

مستقبل؛الزمان؛اللغة العربية